موقع رنوو.نتEnglish  

الفيسبوك يدمر حياتك بستة طرق!

عالم الشباب -   -  1,586 مشاهدة

شارك:  شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس     رابط المشاركة:

وجدت دراسة جديدة حول تأثير أجهزة الكمبيوتر في سلوك الإنسان، أن الناس الذين يقضون ساعات كل يوم على موقع التواصل الاجتماعي هم أكثر عرضة للطلاق من أولئك الذين لا يستخدمونه.

ويبدو وِفق الدراسة دائما أن الأشخاص الذين يعانون من سوء العلاقات يقضون الكثير من الوقت على الفيسبوك حيث يقومون بمشاركة الصور والدردشة مع الآخرين بحيث يتجنبون زوجاتهم، وليس هذا فقط بل أن الأمر قد يتحول ليصبح نوعا من الإدمان.

ولا يمكنك إلقاء اللوم على الفيسبوك أو على مؤسسه مارك زوكربيرج لأن هناك مثل قديم يقول "البنادق لا تقتل الناس ولكن الناس تقتل الناس"، والطلاق ليس المشكلة الوحيدة المرتبطة بالفيسبوك.

1. التفاعل قد يمنعك من التصرف بالشكل المطلوب:

إظهار إعجابك بالضغط على زر الإعجاب لدعم المنظمات الخيرية في الفيسبوك يقلل من إحتمال أن تتبرع بوقتك أو مالك، حيث وجدت أبحاث من جامعة كولومبيا البريطانية أن هذا الأمر يجعلك تشعر بالرضا عن نفسك، لأنك قمت بواجبك كما أن الآخرين ينظرون إليك كشخص طيب.

2. الفيسبوك يجعلك غبيا:

بعد النظر في صفحات الفيسبوك لمدة خمس دقائق، يحتاج الشخص لوقت أطول للرد على أسئلة حسابية بسيطة. هذا لأن ملفك الشخصي تضخم بالأنا مما يضعف حافز الدماغ على الأداء وِفق الباحثون من جامعة ويسكونسن-ماديسون.

3. حياتك غير مرضية:

كلما تصفحت الفيسبوك أو بالأحرى صفحات الآخرين فإنك تشعر بعدم الرضا على الحياة بشكل عام، وِفق دراسة من جامعة ميشيغان حيث أن أصدقاءك عادة ما يقومون بنشر الأشياء التي يفعلونها و التي قد تكون ممتعة وتجعلك تقارنها بحياتك المملة ومن ثم تشعر بعدم الرضا.


4. الفيسبوك يؤثرعلى مزاجك:

تقول دراسة أجريت في النمسا أن الشخص كلما قضى وقتا أطول على الفيسبوك كلما ساء مزاجه لأنه يدرك جيدا أن مشاهدة الصور ومتابعة تعليقات الآخرين ليس شيئا مثمرا وهذا الإدراك يؤثر سلبا على مزاجك.

5. الفيسبوك يجعلك وحيدا:

أنت تملك الكثير من الأصدقاء على الفيسبوك ولكن عندما تضع منشورا أو تشارك خبرا أو قصة فعادة ما تلاحظ أن المتفاعلين مع منشورك لا يتجاوزون أصابع يديك أو أكثر قليلا، ومن ثم فقد تحس بالوحدة والإقصاء.

موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"
موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"


الكاتب: محمد إبراهيم

محرر تخصص فيزياء ... مهتم بكل ما هو جديد في عالم التكنولوجيا و السيارات، وأكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والغرائب والستايل وغيرها الكثير


شارك:  شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس     رابط المشاركة:



إقرأ أيضاً


آراء وتعليقات

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع رنّوو.نت، والموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية تجاهها، فالتعليقات تمثّل رأي أصحابها فقط.

إسمك:


 بريدك الإلكتروني:


عنوان التعليق:


نص التعليق:


اكتب الرقم التالي: