موقع رنوو.نتEnglish  

تناول الفول السوداني يحمي الأطفال من الإصابة بالحساسية

عالم حواء -   -  1,911 مشاهدة

شارك:  شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس     رابط المشاركة:

تناول الفول السوداني يحمي الأطفال من الإصابة بالحساسية
تشير نتائج دراسات جديدة أن التعرض التدريجي إلى الأطعمة مثل الفول السوداني يمكن أن يساهم في بناء الجهاز المناعي للرضع ويحميهم من الإصابة بالحساسية.

وفي السنوات الأخيرة، انتشرت الحساسية الغذائية بين الأطفال الرضع بشكل كبير، وقد أجريت كثير من الدراسات حول هذه المشكلة التي أصبحت تؤرق الكثير من الآباء، وقد توصل آخرها إلى أن حماية الأطفال من حساسية الفول السوداني تكون من خلال تناولهم لهذا الغذاء.

وتشير نتائج الإختبارات التي أجريت أن الإعتقاد الذي كان سائدا بالتوقف عن إعطاء الطفل الأطعمة المسببة للحساسية كان خطأ فادحا حيث أن هذا الأمر في الواقع يزيد من خطر الحساسية الغذائية.

وقد قام القائمون على الدراسة بإجراء مقارنة بين مجموعتين من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين أربعة إلى 11 شهرا، وجميعهم يعانون من الأكزيما الشديدة أو حساسية البيض كما أنهم معرضون لخطر تطوير حساسية الفول السوداني.

أكلت المجموعة الأولى وجبة خفيفة تحتوي على الفول السوداني على الأقل ثلاث مرات في الأسبوع، في حين تم الإمتناع عن إعطاء الفول السوداني للمجموعة الثانية.

وكانت النتيجة هي أن 17٪ من الأطفال الذين تجنبوا الفول السوداني، أصيبوا بحساسية غذائية قبل سن الخامسة، بينما 3٪ فقط من الأطفال الذين تم اختيارهم عشوائيا لتناول الفول السوداني أصيبوا بحساسية غذائية أي أن خطر الإصابة انخفض بأكثر من 80٪.

وقال رئيس فريق البحث البروفيسور Gideon Lack من كلية كينغز في لندن: "على مدى عقود ساد الإعتقاد بضرورة تجنب الصغار استهلاك الأطعمة المسببة للحساسية مثل الفول السوداني لمنع الحساسية الغذائية، ولكن نتائجنا تشير الى ان هذه النصيحة كانت غير صحيحة وربما تكون قد ساهمت في ارتفاع حالات الحساسية لمادة الفول السوداني والحساسية الغذائية الأخرى.

وأضاف أن على آباء الأطفال الرضع والأطفال الصغار الذين يعانون من الأكزيما و / أو حساسية البيض التشاور مع أخصائي حساسية، طبيب أطفال أو طبيب عام قبل إطعامهم منتجات الفول السوداني، وشدد على أن الرضع الذين تظهر عليهم علامات مبكرة من حساسية الفول السوداني استبعدوا من الدراسة وبقيت آثار استهلاك الفول السوداني في هذه المجموعة غير معروفة.

وقد ارتفعت معدلات حساسية الطعام في العقود الأخيرة وأثرت على واحد من كل 50 طفلا في سن الدراسة في المملكة المتحدة و خاصة منها حساسية الفول السوداني، والتي يمكن أن تسب أعراض تتراوح بين آلام في البطن إلى الحساسية المفرطة، وهو رد فعل جهاز المناعة والذي يمكن أن يكون قاتلا.

وقال المؤلف المشارك في الدراسة الدكتور جورج دو توا، وهو مستشار في الحساسية للأطفال في NHS مؤسسة ترست غي وسانت توماس،: "إن المرحلة المقبلة من عملنا، هي مواصلة مراقبة هؤلاء الأطفال الذين تناولوا الفول السوداني لمعرفة ما إذا كانوا لا يزالون محميين ضد الحساسية حتى لو توقفوا عن تناول الفول السوداني لمدة 12 شهرا.

تناول الفول السوداني يحمي الأطفال من الإصابة بالحساسية


الكاتب: محمد إبراهيم

محرر تخصص فيزياء ... مهتم بكل ما هو جديد في عالم التكنولوجيا و السيارات، وأكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والغرائب والستايل وغيرها الكثير


شارك:  شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس     رابط المشاركة:



إقرأ أيضاً


آراء وتعليقات

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع رنّوو.نت، والموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية تجاهها، فالتعليقات تمثّل رأي أصحابها فقط.

إسمك:


 بريدك الإلكتروني:


عنوان التعليق:


نص التعليق:


اكتب الرقم التالي: