موقع رنوو.نتEnglish  

كيف نتواصل مع الطفل قبل ان يبدأ بالكلام؟

عالم حواء -   -  3,701 مشاهدة

شارك:  شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس     رابط المشاركة:

منذ ولادة طفلك الصغيرتتمنين اليوم الذي ينطق فيه لاول مرة. تتذكرين اول كلمة رددها وتحتفلين باول جملة كاملة يصدرها.. تتعقبين تلك الحروف المتلعثمة التي ينطقها إلى ان يخرج -اخيرا- باول كلمة له ومن ثم تعتبرين وليدك قد صار طفلا وتبدأين في التحدث اليه.. ولكن للاسف لم تعلمي بعد انك قد اضعت وقتا كبيرا في انتظار اول كلمة تخرج منه مع انه يتحدث اليك منذ ولادته.. افلا تودين فهم لغته اولا؟

نعم...وفي حلقة رائعة من حلقات اوبرا استضافت امرأة احدثت ثورة.

نعم ثورة في عالم الاتصالات كانت كل مؤهلاتها حسن الاستماع.. تلك الصفة التي نفتقدها بشدة في كل مواقفنا..'بريسيلا دانستن' هي امرأة تحمل الجنسية الاسترالية وهي بطلة هذا الموضوع بلا شك.. حين كانت بريسيلا في الرابعة من عمرها اكتشف ابويها ان لديها موهبة خاصة وهي ذاكرة فوتوغرافية للصوت.. بحيث كانت تستطيع اعادة عزف مقطوعة لموزارت من مجرد سماع المقطوعة ورؤيتها لاصابع والدتها وهي تعزف على البيانو.. وكان تطورها في حسن الانصات هو تمييزها لنبرة كلام المتحدث فكانت تستطيع معرفة الحالة النفسية للمتحدث من خلال نبرة الحديث.

كيف نتواصل مع الطفل قبل ان يبدأ بالكلام؟


وتوصلت بريسيلا الى ان الاطفال منذ الولادة وحتى سن ثلاثة شهور يستخدمون جميعا خمس كلمات للتعبير عن كافة احتياجهم.. فهم في البداية لا يصدرون ايا من الاصوات منتظرين تلبية رغباتهم من جوع او تجشأ او دخول الحمام.. ولما لا يلبى رغباتهم فيبدأون في اصدار تلك الاصوات بهدوء في ارتفاع تدريجي ثم الهيستيريا. في مرحلة الأصوات الهادئة قبل البكاء والصراخ يصدرون خمس اصوات وكما تقول 'بريسيلا' فالاصوات هي كالآتي:

نيه: ومعناها ان الطفل جائع

اوه: ومعناها ان الطفل يحتاج الى ان ينام وفي الاغلب تشبه التثاؤب نسبيا

هيه: ومعناها ان وضعية الطفل غير مريحة بالنسبة له فيستحسن ان تغيرين من جلسته او مسكتك له

ايه: ومعناها ان الطفل يحتاج الى ان يتجشأ

ايررر: ومعناها ان الطفل يحتاج لدخول الحمام.. او ان هناك تقلصات في معدته

المذهل ان بريسيلا قد اجرت بحوثها على جنسيات مختلفة واعراق مختلفة من الاطفال الرضع ووجدتهم جميعا يستخدمون نفس الكلمات.. وتكرر 'بريسيلا' انه كلما كانت هناك استجابة لتلك الاصوات كلما زاد الطفل من استخدامه للكلمات الخمس وكلما قلت الاستجابة كلما توقف الطفل عن استخدام تلك الكلمات ولجأ الى اساليب أخرى مجهولة.

ظهرت بريسيلا في عديد من البرامج الحوارية وغيرها لتنشر ما توصلت اليه.. وقدمت تجارب امام المشاهدين في كيفية تهدئة الاطفال والاستجابة لاصواتهم ولغتهم قبل البكاء الهيستيري وكان ذهول الناس في تجاوب الاطفال بالفعل معها.. هو شيء يستحق التجربة دون أدنى شك.


شارك:  شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس     رابط المشاركة:



إقرأ أيضاً


آراء وتعليقات

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع رنّوو.نت، والموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية تجاهها، فالتعليقات تمثّل رأي أصحابها فقط.

إسمك:


 بريدك الإلكتروني:


عنوان التعليق:


نص التعليق:


اكتب الرقم التالي: