موقع رنوو.نتEnglish  

ألياف الحبوب قد تساعدك على العيش لفترة أطول

مأكولات -   -  1,730 مشاهدة

شارك:  شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس     رابط المشاركة:

ألياف الحبوب قد تساعدك على العيش لفترة أطول
من المعروف أن الحبوب الكاملة جيدة ومفيدة للصحة العامة، ولكن قد يكون جزء من تلك الحبوب والتي يطلق عليها الباحثون "ألياف الحبوب" ذو أهمية خاصة للحد من خطر المرض والموت المبكر، وِفق دراسة جديدة.

ففي الدراسة، التي شارك فيها أكثر من 367،000 من البالغين في الولايات المتحدة تتراوح أعمارهم بين 50 و 71 عاما، طلب الباحثون من المشاركين تناول أطعمة معينة، بما في ذلك الخبز الكامل والحبوب الكاملة والمعكرونة، وقد ثم تقسيم المشاركين إلى خمس مجموعات بناء على مقدار الحبوب التي يستهلكونها، وكذلك مقدار الألياف التي يحصلون عليها من الحبوب، والمعروفة باسم "ألياف الحبوب."

وكان المشاركون في المجموعة التي استهلكت معظم الحبوب الكاملة أقل عرضة للوفاة خلال فترة 14 عاما بنسبة 17 في المئة ، مقارنة مع أولئك الذين تناولوا أقل قدر من الحبوب الكاملة، بينما المشاركين الذين تناولوا أكبر قدر من ألياف الحبوب كانوا أقل عرضة للوفاة خلال فترة الدراسة بنسبة 19٪ ، مقارنة مع أولئك الذين تناولوا أقل قدر من ألياف الحبوب.

وقال الباحثون أن النتائج تشير إلى أن تناول الحبوب الكاملة وألياف الحبوب قد تقلل من خطر معدل الوفيات والوفيات الناجمة عن الأمراض المزمنة كما لا يجب إغفال التأثيرات الوقائية لهذه الحبوب.

كما درس الباحثون أيضا نسبة خطر التعرض للوفاة بسبب أمراض معينة خلال فترة الدراسة، فوجدوا أن الأشخاص الذين تناولوا حمية عالية من الحبوب الكاملة كانوا أقل عرضة للموت بسبب السكري بنسبة 50 في المئة مقارنة بالأشخاص الذين تناولوا أقل قدر من الحبوب الكاملة.

وارتبط استهلاك كميات كبيرة من الحبوب الكاملة أيضا مع انخفاض خطر الوفاة بسبب أمراض الجهاز التنفسي بنسبة 11 في المئة، وانخفاض خطر الوفاة بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 17 في المئة، وانخفاض خطر الموت بسبب مرض السرطان بنسبة 15 في المئة خلال فترة الدراسة.

ولكن بعد أخذ استهلاك الناس للألياف الحبوب بعين الإعتبار، وجد الباحثون أن فوائد الحبوب الكاملة تنخفض أو تختفي كليا حيث يبدو أن فوائد الحبوب الكاملة تعود جزئيا على الأقل، إلى ألياف الحبوب داخلها، ومن المعروف أن الحبوب الكاملة هي بذور كاملة من النباتات، وهي تشمل النخالة أو الطبقة الخارجية التي تحتوي على معظم الألياف، والجرثومية أو الجزء الجديد النابت من النباتات والذي يحتوي على العديد من المواد المغذية، والسويداء وهو الجزء الأكبر من البذور.

وقال أحد مؤلفي الدراسة الدكتور لو تشى، وهو أستاذ مساعد في الطب في كلية الطب بجامعة هارفارد أن الألياف من الحبوب توجد في الجزء الخارجي أي نخالة الحبوب الكاملة، لذلك كل منتجات الحبوب الكاملة تحتوي على ألياف الحبوب، مضيفا انه سيوصي بتناول منتجات عالية في الحبوب الكاملة أو ألياف الحبوب.

النتائج الجديدة تتفق مع الأبحاث السابقة التي تربط استهلاك الحبوب الكاملة بانخفاض مخاطر الوفاة المبكرة والأمراض المزمنة، ووجدت الدراسة التي نشرت الشهر الماضي أن الأشخاص الذين تناولوا ما لا يقل عن 28 غراما من الحبوب الكاملة يوميا انخفض لديهم خطر الوفاة لفترة 25 عاما.

ومع ذلك، فإن الدراسة الجديدة لا يمكن أن تثبت أن تناول الحبوب الكاملة أو ألياف الحبوب يسهم بشكل مباشر في انخفاض خطر الوفاة المبكرة أو الأمراض المزمنة، على الرغم من أن الدراسة أخذت في الاعتبار العديد من العوامل التي يمكن أن تؤثر على خطر إصابة الشخص أو موته بسبب الأمراض المزمنة، مثل النشاط البدني، ومؤشر كتلة الجسم والتدخين واستهلاك الكحول، كما أن الدراسة قيمت العادات الغذائية لدى المشاركين في فترة معينة ومحددة وبالتالي من الممكن أن تكون عاداتهم الغذائية قد تغيرت خلال فترة الدراسة.

ألياف الحبوب قد تساعدك على العيش لفترة أطول


الكاتب: محمد إبراهيم

محرر تخصص فيزياء ... مهتم بكل ما هو جديد في عالم التكنولوجيا و السيارات، وأكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والغرائب والستايل وغيرها الكثير


شارك:  شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس     رابط المشاركة:



إقرأ أيضاً


آراء وتعليقات

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع رنّوو.نت، والموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية تجاهها، فالتعليقات تمثّل رأي أصحابها فقط.

إسمك:


 بريدك الإلكتروني:


عنوان التعليق:


نص التعليق:


اكتب الرقم التالي: