موقع رنوو.نت English

مغامرة لن تنسى في متحف الشمع في لبنان

 -  53 مشاهدة
مواضيع وأخبار


يقع المتحف في مدينة بيبلوس القديمة، على بعد 37 كم شمال بيروت، بالقرب من القلعة.

تم إحياء المتحف في سبتمبر 1967، وافتتح في 28 أغسطس 1970 من قبل وزير السياحة السيد خاتشيك بابيكيان.

مزيج من الأعمال الفنية والتاريخية، المتحف يهم السياح والسكان المحليين.

المتحف مغامرة عبر التاريخ اللبناني. تعيدك إلى العصر الفينيقي وتعكس حضارتها (السفن ، الفخار ، الزجاج ...) والأساطير ، ثم إلى لبنان الحديث حيث نجد أميرة وطريقة عيشهم وكذلك الأحداث المهمة إلى الاستقلال. يعكس المتحف أيضًا الحياة الريفية اللبنانية.

يعرض هذا المتحف تماثيل الشمع ومشاهد الحياة من العصر الفينيقي إلى العصر الحديث.

تقع على ساحل شمال جبل لبنان ، وهي محاولة للتعبير عن تاريخ لبنان والشرق الأوسط، من خلال المشاهد والوقت من عصر ما قبل التاريخ، من خلال العصور الفينيقية والصليبية والبيزنطية إلى تاريخ لبنان الحديث.

عندما يدخل الزائر قبو المتحف، تبدأ الرحلة، وبعد لحظات قليلة فقط حتى ترى جبران خليل جبران، الكاتب والشاعر والرسام اللبناني الشهير، يجلس بهدوء ويستعد أمام مكتبه ويكتب أحد قصائده، محاط بالعديد من أعماله ولوحاته إلى جانب جبران يتحدث الصور من التاريخ والأساطير القديمة.

يحتوي المتحف أيضًا على تماثيل شمعية لفنانين بارزين، من بينهم وديع الصافي وصباح، وكذلك العالم اللبناني حسن كامل الصباح، بينما تم إدراج الكاتب الراحل مايكل نعيمة في القائمة قبل بضعة أشهر.

في الحصيلة النهائية، سيكون المشاهد أو زائرًا أو سائحًا، أمام 25 مشاهدًا يتم التعبير عنها في 129 تمثالًا مصنوعًا من الشمع، وكل ذلك يوضح جوانب من تاريخ الحضارة وتاريخ لبنان.

لمزيد من المعلومات، يمكنك الاتصال بـ : 09540463
موقع الويب: www.bybloswaxmuseum.com
ساعات العمل: من الاثنين إلى الأحد 9:00 ص حتى 6:00 م

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


مغامرة لن تنسى في متحف الشمع في لبنان

 

مغامرة لن تنسى في متحف الشمع في لبنان

 


شارك:  شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس     رابط المشاركة: