موقع رنوو.نتEnglish  

محمد عبلة: طريق الحرير في المعرض الفني الأول لـ طبري آرت سبيس بعد إعادة إطلاقه


مواضيع وأخبار

يسرّ طبري آرت سبيس (المعروف بآرت سبيس سابقاً) أن يقدم الأعمال الفنية لمحمد عبلة، وهو من أبرز الفنانين المصريين المعاصرين وأكثرهم تأثيراً في تقديم أشكال مختلفة من الفن في مصر، وسيُعد معرض محمد عبلة أول معرض تحت الإسم الجديد لـطبري آرت سبيس.

سيضم المعرض تشكيلة مختارة من أعمال محمد عبلة في الفن التجريدي، والذي يجمع بين الخط العربي والكولاج وتقنيات الرسم فى الشرق الأوسط التقليدية، التي تكشف عن القصص الشعبية التي تتمتع بها بلاد شمال أفريقيا والمشرق وآسيا الوسطى وشبه القارة الهندية.


تتميز أعمال الفنان محمد عبلة بإبتكار أساليب جديدة للوحاته الفنية ووضع بصمة مميزة، فبالنسبة لعمله الفني طريق الحرير، فقد إستخدم تقنية إبرو التركية (الترخيم على الورق)، وهو الرسم على الماء عن طريق وعاء معدنى به ورق عائم (ورق مرمري سميك لتحمل الماء) وماء مخلوط بمواد معينة لجعله كثيفا وطلاء زيتي، من ثم ينقل الطلاء إلى الورقة بعناية بالغة، لينتج عنه لوحات جذابة ملوّنة مثل الرخام الملون، من ثم يقطع الفنان محمد عبلة أجزاء من الأوراق المصبوغة ويعيد تركيبها على هيئة حيوانات وأبطال و أميرات وأشكال شعبية أخرى، ويستمد مخيلة لوحاته الفنية من شبكة الطرق الفرعية القديمة للقوافل والمعروفة باسم طريق الحرير، والتي بدأت فى عام 120 قبل الميلاد إلي 1450

تلعب الروايات دوراً مهماً فى أعمال محمد عبلة الفنية، حيث يستمد الإلهام من أبحاثه في تاريخ طريق الحرير، فضلا عن رحلاته الأخيرة للهند وسوريا والعراق، حيث يختار حكايات شعبية معيّنة لتعدّ رمزا للقضايا السياسية والإقتصادية المقلقة في مصر والتى توالت بعد ثورة يناير في العام 2011. ويعدّ عمله الفني إعادة إحياء لنشاط طريق الحريرالقديم، حيث تجسد لوحاته أوجه التشابه بين السياسة السابقة والحالية للشرق والغرب.

يقدّم محمد عبلة في عمل آخر القصة الخيالية لمدينة النحاس من باكستان كنقطة إنطلاق لإبداعه القصصي في الرسم، ونجد فى القصة أنه تم تحويل جميع سكان المدينة إلى النحاس باستثناء الأميرة المسجونة في البرج، وهى شبيهة بالقصة الألمانية رابونزيل، حيث البطل يمتطي جواده ليعبر المدينة الثلجية وينقذها. وتدلَ هذه القصص الخيالية على الإضطرابات السياسية والاجتماعية في العديد من البلدان الواقعة ضمن شبكة طريق الحرير، والتي أدّت إلى عجز الحكومات من معالجة القضايا المنتشرة داخل بلدانها.

حول طبري آرت سبيس

"طبري آرت سبيس" (آرت سبيس سابقاً)، الرائد فى تأسيس المشهد الفني المعاصر فى دبي، والمنشأ على يد المستشارة وجامعة الأعمال الفنية مليحة طبري منذ العام 2003، وهى خبيرة في الفن المعاصر في الشرق الأوسط، حيث تأسس مجموعتها الشخصية، وتقدم المشورة بشأن تأسيس الفنون للآخرين، وذلك نتيجة لشغفها القوي بالفنون

ويقدّم المعرض سلسلة من أعمال الفنانين المبتكرين الذين يكرّسون جهودهم في نشر فنون الشرق الأوسط الحديثة والمعاصرة والترويج لها. وبوصفه معرضاً فنياً تجارياً عالمياً، يواصل "طبري آرت سبيس" تقديمه الدعم للفنانين في المنطقة مثل (محمد عبلة، لولوة الحمود، عادل السيوي، حسين ماضي، زكريا رمحاني وخالد زكي، إضافةً إلى التعاون مع مؤسسة وأسرة وممتلكات ألفريد بصبوص)، ونشر أعمالهم من خلال الترويج لهم عبر وسائل الإعلام.

يقدم طبري آرتسبيس عروضاً لكلٍ من الجمهور المحلي والدولي، ويتيح الفرصة لإكتشاف الفنانين فى المنطقة من خلال المشاركة في المعارض الفنية الدولية، كما يساهم فى بناء العلاقات مع المجموعات الخاصة الهامة والمتاحف، والتى تشمل:( معرض لاكما، ومتحف جوجنهايم أبوظبي، ومؤسسة بارجيل للفنون).

معلومات عن محمد عبلة

ولد محمد عبلة فى عام 1953 بمحافظة المنصورة فى مصر، وهو يعمل ويتنقل ما بين القاهرة والفيوم فى مصر، ووالسرود فى المانيا.

بعد تخرجه من كلية الفنون الجميلة في الإسكندرية عام (1973)، انطلق محمد عبلة برحلة استمرت سبع سنوات حول أوروبا، حيث زار المتاحف الفنية في إسبانيا وفرنسا وبلجيكا وألمانيا، ودرس في النهاية الفن والنحت والرسومات في فيينا وزيورخ.

عقد محمد عبلة العديد من المعارض المنفردة في جميع أنحاء البلاد، ويعد أول معرض فردي له معرض هوفمان هامبورغ ألمانيا (1979)، تلاه عروض فى معرض إيوات Ewat في ليواردن هولندا (1989)، وقاعة الفن Art Hall في أوربرو السويد (1991)، والأكاديمية المصرية لروما في إيطاليا (1991) وغيرها. ثم عاد عبلة إلى مصر وحصل على الجائزة الأولى فى بينالي الكويت عام (1994)، والجائزة الكبرى فى بينالي الإسكندرية مصر عام (1997)، كما شارك في العديد من الفعاليات الفنية الدولية مثل بينالي هافانا في كوبا، والعديد من المعارض الجماعية في متحف كونستموسيوم في بون ألمانيا.

أسّس الفنان محمد عبلة العديد من المؤسسات الفنية التي تشكل نقطة وصل وترابط بين الفنانين محليا وإقليميا ودوليا من خلال إبداعاتهم الفنية. في عام 2007، أسّس عبلة إلى مركز الفيوم للفنون فى مصر، حيث يلتقي الفنانون ويعملون ويتعاونون مع بعضهم. وفي عام 2009، أسس عبلة أول متحف كاريكاتير في الشرق الأوسط في الفيوم.

معلومات عن المعرض

عنوان المعرض: محمد عبلة: طريق الحرير
العنوان: طبري آرت سبيس، مبنى قرية البوابة، الطابق الثاني، مركز دبي المالي العالمي – دبي- الإمارات
هاتف: 0097143230820
الموقع: www.tabariartspace.com
التاريخ: 10 أكتوبر – 24 نوفمبر 2017
المقابلات الرسمية: الثلاثاء 10 أكتوبر، 7:00 – 10:00 مساءً
أوقات العرض: الأحد – الخميس، 9:00 صباحاً – 9:00 مساءً



شارك:  شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس     رابط المشاركة:



إقرأ أيضاً


آراء وتعليقات

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع رنّوو.نت، والموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية تجاهها، فالتعليقات تمثّل رأي أصحابها فقط.

إسمك:


 بريدك الإلكتروني:


عنوان التعليق:


نص التعليق:


اكتب الرقم التالي: