موقع رنوو.نتEnglish  

انطلاق مسابقة الكويت للعلوم والهندسة السادسة 2017/2018

 -  61 مشاهدة
مواضيع وأخبار

أعلن النادي العلمي انطلاق مسابقة الكويت للعلوم والهندسة السادسة 2017 / 2018 احدى فعاليات البرنامج الوطني لرعاية الباحثين والمبتكرين الشباب بدعم من مؤسسة الكويت للتقدم العلمي وبالتعاون مع وزارة التربية، حيث أقيم بمقر النادي لقاءين تنويريين الأول استهدف معلمين وطلبة المرحلتين المتوسطة والثانوية بوزارة التربية، والثاني خُصص لمعلمات وطالبات نفس المرحلتين، تحدث خلالهما رئيس قطاع التنمية والبرامج التنافسية بالنادي د. محمد عبدالغفار الصفار عن فكرة البرنامج ورؤيته ورسالته وأهدافه.

وفي بداية اللقاء هنأ د. محمد الصفار، الحضور بمناسبة العام الدراسي الجديد، معلناً عن جهوزية النادي لإطلاق النسخة السادسة من مسابقة الكويت للعلوم والهندسة 2017 / 2018 بالتزامن مع بداية العام الدراسي الجديد ضمن فعاليات البرنامج الوطني لرعاية الباحثين والمبتكرين الشباب وتستمر حتى نهايته، موضحاً ان المسابقة هي احدى البرامج الرئيسية لقطاع التنمية والبرامج التنافسية بالنادي، وتعد أكبر برنامج تنافسي علمي على مستوى دولة الكويت يستهدف الطلبة والطالبات دون المرحلة الجامعية الراغبين في ممارسة البحث العلمي والتصميم الهندسي (الابتكار).


وأضاف ان النادي العلمي تشكلت لديه رؤية وطنية مجتمعية عززتها مسيرته العلمية التي تمتد لأكثر من ثلاث وأربعين عاماً والخبرات التراكمية لنخبه وكوادره العلمية للمساهمة في تأسيس جيل قادر على المنافسة محلياً وعالمياً في مجالات البحث العلمي والابتكار، مؤكداً ان البرنامج الوطني لرعاية الباحثين والمبتكرين الشباب جاء ترسيخاً وتكريساً لرؤية النادي ورسالته، حيث تنسجم أهدافه وتتسق مع أهداف خطة التنمية المستدامة لدولة الكويت، ويتضمن مسابقة الكويت للعلوم والهندسة فضلاً عن سلسلة متوازنة من الدورات التدريبية على مدار العام تعزز وتؤصل مهارات البحث العلمي والابتكار.

وذكر د. الصفار ان مسابقة الكويت للعلوم والهندسة هي برنامج علمي تنافسي تشمل مسارين، الأول مسار البحث العلمي وهو عبارة عن دراسة مشكلة ما بقصد حلها وفقاً لقواعد علمية دقيقة بغية الوصول إلى حلول ملائمة لعلاج المشكلة أو إلى نتائج صالحة للتعميم على المشكلات المماثلة بهدف اثبات فرضية معينة أو نفيها.

أما المسار الثاني فهو التصميم الهندسي (الابتكار) وفيه يقوم الطالب بالتوصل إلى فكرة جديدة (ابداعاً وتطوراً)، وتنفيذها بحيث تصبح أعمالاً جديدة يمكن تصنيعها وتسويقها، ويشترط في الفكرة أن تمثل إضافة ذات قيمة، أي ذات منفعة للمجتمع البشري، ويمكن أن تكون الفكرة منتجاً جديداً أو تقنية حديثة أو خدمة جديدة، بهدف تحسين الكفاءة وفعالية الأداء والميزة التنافسية والقيمة الإقتصادية للمنتج المبتكر.

وعن شروط المشاركة في المسابقة، قال د. الصفار ان هناك شروط عامة للمسابقة أهمها أن يكون التسجيل في المسابقة عن طريق تعبئة إستمارة التسجيل وتسليمها إلى قطاع التنيمة والبرامج التنافسية بالنادي العلمي، ويمكن الحصول على استمارة التسجيل من خلال القناة الرسمية للمسابقة على برنامج تلجرام t.me/KSC_SCD، ويجب تعبئة إستمارة التسجيل من قبل جميع الفئات المشاركة في المسابقة (طلبة - مشرفين - محكمين - متطوعين)، على أن يكون المجال العلمي للمشروع المشارك من ضمن المجالات العلمية المدرجة في المسابقة، ويجب أن تسلم تقارير المشاريع المشاركة في المواعيد المحددة من قبل لجنة المراجعة العلمية.

ونوه إلى أنه لا يحق لأي مشروع شارك في مسابقات أخرى وحصد جوائز أن يشارك في مسابقة الكويت للعلوم والهندسة، وفي حال مخالفة هذا الشرط يحق للجنة المراجعة العلمية أن تتخذ ما تراه مناسباً، مبيناً انه يتم تخصيص دعم مادي لكل مشروع يجتاز المرحلة الأولى.

أما الشروط الخاصة بالطلبة المشاركين، أوضح انه يجب ان يكون المشارك من الفئة العمرية (12 إلى 18 سنة) أي بالصف الثامن إلى الثاني عشر، ويسمح للطلبة (بنين وبنات) المشاركة في مشروع واحد فقط سواء كان هذا المشروع فردي أو جماعي، على أن لا يزيد عدد المشاركين في المشروع الجماعي عن فردين، مشيراً إلى ان المشاركة في المشاريع الفردية تكون للطلبة الكويتيين فقط، أما المشاريع الجماعية فهي متاحة لجميع الجنسيات، على أن يكون أحد المشاركين في المشروع الجماعي كويتي الجنسية.

وأضاف انه لابد أن يكون الطلبة المشاركين في المشروع الجماعي من نفس المدرسة، ويجب حضور جميع الطلبة المشاركين في المشروع الواحد (فردي أو جماعي) يوم التحكيم، ولا يسمح لأي طالب لم يسجل مسبقاً كطالب مشارك في المسابقة أن يحضر يوم التحكيم لينوب عن طالب آخر أو يحل محله، حيث لن يتم تكريم الطالب في حال مشاركته بالمسابقة وعدم حضوره التحكيم.

وبخصوص الشروط خاصة بالمشرفين فانه يفضل أن يخصص للمشروع المشارك مشرفاً مدرسياً يكون من أعضاء الهيئة التدريسية أو غيرها من المدرسة نفسها، ولن يسمح بأن يشرف على المشروع من يعمل في مدرسة غير المدرسة التي ينتمي لها الطلبة أصحاب المشروع، مبيناً انه لا يشترط أن يكون المشرف المدرسي مختصاً في نفس مجال المشروع، ويفضل أن يكون للمشروع المشارك مشرفاً أكاديمياً، على أن تكون شهادته العلمية مناسبة لمستوى ومجال المشروع، كما لا يسمح للمشرف المدرسي حضور فعاليات التحكيم.

وعن مراحل المسابقة قال د. الصفار أن للمسابقة عدة مراحل أولها اللقاءات التنويرية في بداية المسابقة بالتزامن مع بداية العام الدراسي الجديد، ثم بعد ذلك تبدأ مرحلة التسجيل، ومن ثم عقد الورش التدريبية والتأهيلية للمشاركين بالتعاون مع شركة إنتل الدولية، مبيناً انه خلال هذه المرحلة يتم استضافة مدربين متخصصين للتدريب على مهارات البحث العلمي والابتكار لمعرض انتل الدولي للعلوم والهندسة.

وزاد انه من ضمن المراحل، مرحلة تقديم مقترح المشروع التي تعد المرحلة التنافسية الأولى، ثم مرحلة تقديم تقرير المشروع النهائي للمشروع إذ يقوم المشاركين خلال هذه المرحلة بتسليم التقرير النهائي لمشاريعهم، مستخدمين النموذج المخصص لذلك، وتأتي مرحلة التصفية المحلية التي تعد المرحلة التنافسية الثانية وتقام من خلال معرض في النادي العلمي، وفيها تقوم لجنة التحكيم باختيار المركز الثلاثة الأولى من كل مجموعة علمية، ثم بعد ذلك اختيار المراكز الثلاثة الأولى على جميع المجموعات العلمية وهي الجوائز الكبرى للمسابقة.

وبيّن د. الصفار انه علاوة على الجوائز التي يقدمها النادي العلمي للفائزين على المستوى المحلي، فإنها تتيح الفرصة لهم للمشاركة في مسابقة مصر الدولية للعلوم والتكنولوجيا التي تقام في جمهورية مصر العربية، وأيضاً المشاركة في معرض انتل الدولي للعلوم والهندسة (Intel ISEF) والذي يقام سنوياً في الولايات المتحدة الأميركية، والكثير من المسابقات والمعارض العلمية الدولية الأخرى التي سيتم الإعلان عنها في حينها.

وأشار إلى أن منافسات المسابقة تشمل 22 مجالاً علمياً، الأمر الذي يفسح المجال لشريحة كبيرة من الطلبة لاكتشاف مواهبهم وإبداعاتهم العلمية، فضلاً عن صياغة اهتماماتهم في ميادين التعلم والمعرفة وتهيئتهم للمراحل اللاحقة.

ولفت إلى أنه يمكن متابعة أخبار المسابقة وفعالياتها وشروط المشاركة فيها من خلال قناتها على برنامج تلجرام (Telegram) من خلال الرابط التالي t.me/KSC_SCD، وفي نهاية اللقاء التنويري أجاب د. الصفار على كافة استفسارات الحضور المتعلقة برؤية المسابقة ورسالتها وأهدافها وشروطها ومراحلها والمجالات العلمية التي تشملها، متمنياً التوفيق وتحقيق المراكز المتقدمة لجميع المشاركين.



شارك:  شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس     رابط المشاركة:



إقرأ أيضاً


آراء وتعليقات

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع رنّوو.نت، والموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية تجاهها، فالتعليقات تمثّل رأي أصحابها فقط.

إسمك:


 بريدك الإلكتروني:


عنوان التعليق:


نص التعليق:


اكتب الرقم التالي: